طاقة إيجابيّة


08 Oct
08Oct


بيخبرو عن معزوفتين موسيقى وحدة حزينة كتير بتبكّي اللي بيسمعها و وحدة فرحة كلها حياة ما فيك بس تسمعها ما تبتسم بس المفارقة إنّو تنيناتن معزوفين بنفس الآلة الموسيقيّة...

كيف هلقدّ إشيا متناقضة جايي من ذات المصدر؟!

إذا إعتبرنا إنّو نحنا متل هالآلة و عِنّا القدرة نعزف اللحن اللي بدنا ياه، ليش تا ننشر الحزن، خلّونا بتصرّفاتنا و بحضورنا بحياة غيرنا نكون مصدر طاقة إيجابيّة و فرح للي حولنا قد ما كانت الظروف صعبة.

فَتشو عا نقطة الأمل، فَتشو عا أي شي إيجابي بقلب كل هالسلبيّات هيك منكون عم نعكس صورة ربنا للناس، نحنا أبناء النور، نحنا أبناء الرجاء، نحنا ولاد الملك!... 

الله معكن...


المصدر : صفحة Jesus My Lord

تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.