صبحيّة مع الرب


20 Feb
20Feb


يسعد صباحك يللي بتعطي الروح والنكهة لحياتنا يا رب.

بهالمثل اللي عطيتنا ياه اليوم يا رب، بتوضّحلنا صورة حقيقية عن الصلاة المرتبطة بالتواضع الحقيقي.

وياما وياما منصير نعتبر حالنا متل هالفريسي، أسياد الشريعة، ابرار، ومنّا مغلّطين واحسن من غيرنا، ومنصير نتطلع بخطايا الآخرين وما منشوف خطايانا.

شو استفاد هالفريسي من صلاتو؟ اخد معو خطية الكبريا وبالتالي ما عاد الو مكان مع الرب. بينما العشار عطانا المثال بالصلاة، هوي اللي اعترف بخطاياه وطلب الرحمة منك يا رب. وهيدي هيي الصلاة اللي علّمتنا ياها: نطلب المغفرة لأننا خطأة وبحاجة لإيدك يا رب تا تنشلنا من ضياعنا.

يا رب، زيدنا تواضع حقيقي تا نقدر نعترف بخطايانا تا نستحق نكون تلاميذك، ودعاء ومتواضعي القلب.


/الخوري يوسف بركات/

Social media khoddam El rab


تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.