سرّ الثلاثة شيوخ


24 Sep
24Sep


نظرت إمرأة من نافذه بيتها وإذا بثلاث شيوخ طاعنين بالسن لحالئهم بيضاء طويلة يستريحون على العشب الأخضر في حديقة منزلها... 

فخرجت تطلب منهم الدخول لتناول الطعام .. 

سألها أحدهم :

أزوجك في البيت ؟

قالت لا...

فإمتنعو عن الدخول.

وبعد أن عاد زوجها إلى البيت قصّت عليه... 

فقال لها إدعيهم بسرعة...

فخرجت الزوجة لتدعوهم ...

فقالوا لها للأسف لا نقدر أن ندخل...

إستغربت وسألت لماذا؟

قال أحدهم وهو يشير إلى صاحبه .. هذا يُدعى (الثروة).. وهذا يُدعى ( النجاح) وأنا إسمي (المحبه).

ثم قال لها إذهبي إلى زوجك وإساليه من يريد فينا أن يدخل أوّلاً ؟

فذهبت مسرعة لزوجها ...

فتحمس زوجها وقال إدعي الثروه وليمتلئ بيتنا بالغنى ، قالت الزوجة لا بل ندعو النجاح. تدخلت إبنتهم وأقنعتهم بدخول المحبه حتى يمتلى البيت حياة..

فخرجت الأم مسرعة تدعو المحبه أوّلاً للدخول فقام شيخ المحبة ورافقه النجاح والثروه.

فسألت مستغربة... لقد دعونا الُمحبِّة فقط لماذا شيخ الثروة والنجاح يريد أن يدخل ؟

أجابها الشيوخ بصوت واحد : لو دعيتِ المال لدخل وحده ولو دعيتِ النجاح لدخل وحده 

لكن أينما توجد المحبة نحن رفقائها حيثما تحل .

 


العِبــــــــــرة


حينما تكون المحبة ... يتبعها السلام ...والنجاح ...والثروة ....والرحمة ...والغفران ...والتواضع ...والصبر ...والإحتمال..والفرح ...والثقه ...والقوة.


نلتقي غداً بخبريّة جديدة


#خبريّة وعبرة

/الخوري جان بيار الخوري/

#خدام الرب

تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.