الكبريا


13 Dec
13Dec


بيخبرو عن شجرة مليانة بالخيرات مزروعة بنصّ البستان، وكان البستاني يحبّها كتير ويدلّلها.

ومتل كل بستان، كان في حدها شجر ونبات كتير. 

كِبرت هالشجرة، وبيوم من الإيّام بتقول للبستاني : 

«شجرة التِين عم بتضايقني، بطلب منّك تشيلها»

وهيك صار. 

رجعت بعد فترة قالت للبستاني : 

«شجرة الجوز عم بتضايقني بترجّاك قبعها».

ومن شجرة لشجرة قطّع البستاني كل الشجرات، وبقيت هالشجرة وحدا. 

بس القصّة ما خلصت هون، قرّب فصل الشتي وكان كتير قاسي، وضربت البستان عاصفة قويّة، جرّبت هالشجرة تقاوم وحدها بس مع الأسف، إستسلمت للعاصفة يلّي قبَعِتها.



الزوّادة بتقلّي وبتقلّك :


«الكبريا مرض كتير كبير، بيخلّيك تقضي ع كل يلّي حواليك، وبالنهاية بتغرق بأنانيتك وبتختنق». والله معك...


المصدر : صوت المحبّة

تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.