أُطْلُبُوا أَوَّلاً مَلَكُوتَ اللهِ وبِرَّهُ، وذلِكَ كُلُّهُ يُزَادُ لَكُم


17 Feb
17Feb


إن هدف الصوم الأسمى هو أن نتخلى عن قنية الماديات ونسعى لإقتناء السماويات!

أن نعرف كم هي قصيرة سني حياتنا وكم هي تافهة إنشغالاتنا وكم هو عبثي تهافتنا على إشباع بطوننا وأهوائنا !

أن نتخلّى عن معاشراتنا الرديئة وعاداتنا السيئة وإنشغالاتنا العقيمة التي تملأ حياتنا ووقتنا وكياننا لنمتلئ بالمسيح !

لنتخلى عن كل الزوائد غير النافعة والشهوات المعثرة المفسدة نفوسنا.

عن الكلام البطال وإدماناتنا المميتة ونعرف أن المطلوب واحد كما عرفت مريم لأننا مثل مرتا ننشغل بأمور كثيرة ونهمل النصيب الأفضل !

والنصيب الافضل هو في عشرتك يا يسوعي والجلوس عند قدميك للشبع من رؤيتك والإمتلاء من حضورك.

إنه الملكوت الموعود في زمن الصوم المغبوط الذي يفوق كل وصف !

يا فرحي!


/جيزل فرح طربيه/
أضغط هنا... للإنتقال إلى صفحاتنا على سوشيال ميديا

تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.