أبخل إمرأة في العالم


12 Apr
12Apr
إعلان خاص

هيتي غرين ..


أبخل امرأة في العالم، وثروتها أكثر من ١٠٠ مليون دولار، وتسببت ببتر ساق إبنها لأنها أصرّت على البحث عن علاج مجاني!


ولدت هيتي غرين في أمريكا سنة ١٨٣٥، وكان البنت الوحيدة لرجل أعمال ثري.


فتحت أول حساب بنكي لها وهي في السادسة من عمرها، بعد أن بدا شغفها بجمع الأموال، وبدأت تقرأ الصفحات الإقتصادية في الصحف اليومية!


ورثت من والدها ثروة تقدر بـ ٧.٥ مليون دولار، وهي في الواحد والعشرين من عمرها.

إنتقلت للعيش في نيويورك لتستثمر أموالها في وول ستريت وسُميت بساحرة وول ستريت الشريرة.


تزوجت من مليونير مثلها، ولكن مع هذا ظلت تعيش على بقايا الكعك والبسكويت المكسور في محلات البقالة، وتجادل لتحصل على عظم مجاني لكلبها كل يوم!


كانت هيتي غرين إمرأة شديدة الثراء، بل وليس هذا فقط، وإنما الأكثر ثراءً على وجه الأرض، ولكنها كانت الأكثر بخلًا على الإطلاق.


تعدّدت الحكايات والقصص عن مدى بخل هيتي، فهي كانت لا تنفق أي قرش أبدًا، فقيل إنها لم تستخدم المياه الساخنة أبدًا، وأنها كانت ترتدي رداءً أسود لم تغيره إلا عندما بلي تمامًا، وكانت تعيش على تناول فطيرة تكلفتها سنتان فقط.


وتسببت هيتي في أن تقطع ساق ابنها؛ لأنه عندما كسرها تأخرت في علاجها وأصرت على ألا تنفق أي نقود، وظلت تبحث عن عناية طبية مجانية.


وفي عام ١٩١٠ وصلت ثروتها إلى ١٠٧ مليون دولار، وماتت سنة ١٩١٦ مخلّفة وراءها ثروة تقدر ب ١٠٠ مليون دولار.


لم يرث أبناؤها بخلها الشديد، بل كانوا كرماء؛ لدرجة أنّ إبنتها قامت ببناء مستشفى مجاني بأموالها!.



"لاَ أَحَدٌ أَقْبَحَ جُرْمًا مِنَ البَخِيلِ. لِمَاذَا يَتَكَبَّرُ التُّرَابُ وَالرَّمَادُ؟"
(سي ١٠: ٩)




#خبريّة وعبرة
/خدّام الرب/

Social media khoddam El rab


تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.