08 Jan
08Jan

"لاَ تُحِبُّوا الْعَالَمَ وَلاَ ما فِي الْعَالَمِ. إِنْ كان أحد يحَبَّ الْعَالَمَ فلا تكن فِيهِ مَحَبَّةُ الآبِ. لأَنَّ كُلَّ مَا فِي الْعَالَمِ من شَهْوَةَ الْجَسَدِ، وَشَهْوَةَ الْعيُنِ، وَكبرياء الغنى، لَيْسَ هو مِنَ الآبِ بَلْ هو مِنَ الْعَالَمِ."

(١ يوحنا ٢: ١٥- ١٦)




شو هيّي أنواع الشهوات الدنيويّة اللي بتحاول إنها تتحدّاك أكثر؟

كيف بتقدر إنّك تحافظ على أولويّة الربّ بحياتك وتنظّم كل الإشيا لخيرك اليومي؟



/الخوري يوسف بركات/

تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.