25 Jan
25Jan

البشارة بالإنجيل بالكلمة أم بالعيش، واجب يلزم كلّ مسيحي بأمر إلهيّ!


يقول البابا بندكتس ١٦ أنَّ خدمة الكلمة والبشارة هي أسمى أعمال المحبَّة!

بالفعل فكلمة الله فهي تشبع قلب الإنسان الجائع لمعرفة الحقّ، وتروي عطش من يتوق لإقتناء البرّ، وتشفي الخاطي وتتوب قلبه بنعمة الربّ، وتعزّي كلّ محزون ضاقت به سبل العيش وخذله الأقرباء وخانه الأصدقاء ووشى به الأحبَّاء!

تُفرح قلب البسطاء، وتُشجِّع الآباء والأمَّهات، وتطلق سراح المقيَّدين وتنير درب السائرين، تُمهِّد الجبال، تُقَوِّم الطرق المعوجة وتُنهِض الهضاب والوديان!


لأنَّ الإيمان من السماع فكيف يؤمنون إذا لم يبشِّروا؟؟

وكيف الجميع يخلصون وإلى معرفة الحقّ يقبلون؟؟



/جيزل فرح طربيه/

تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.