04 Feb
04Feb

٤ سنوات كاملة، إنتظرها الشاب العشريني، دان بلاك، كي تنجح حملة جمع الأموال الخاصَّة به في حصد نحو ٢٠ ألف جنيه إسترليني، لإجراء علاجات الخلايا الجذعيَّة، الَّتي ربّما كانت ستساعده على التخلِّي عن كرسيه المتحرِّك، إلّا أنَّه فاجأ من حوله في النهاية وبعد جمع المبلغ المشار إليه، بتقديمها إلى الطفل بريكون.


بدأ الأمر مع قراءة دان إحدى الصحف، ومطالعة الأزمة الّتي يعاني منها بريكون الصغير منذ ولادته، حيث تتمثَّل في إصابة الطفل بشلل نصفي تشنُّجي، يمنعه من السير والجري واللعب، لذا ومع مرور دان بأحاسيس مماثلة بعد أن عانى من الإعاقة الحركيَّة منذ حادث تعرض له في عام ٢٠٠٩، قرَّر الشاب التخلِّي عن بقايا حلمه، تارِكاً أموال الحملة كاملة للطفل الصغير.


إنَّهـا حقًّــا إنسانيَّة تفوق التصوُّر.



#خبريّة وعبرة
خدّام الربّ ®

تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.