06 Feb
06Feb

محور الزوّادة اليوم المزمور ١٢١ اللي بيقول :

"أَرْفَعُ عَيْنَيَّ إِلَى الْجِبَالِ، مِنْ حَيْثُ يَأْتِي عَوْنِي! مَعُونَتِي مِنْ عِنْدِ الرَّبِّ، صَانِعِ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ. لاَ يَدَعُ رِجْلَكَ تَزِلُّ. لاَ يَنْعَسُ حَافِظُكَ. إِنَّهُ لاَ يَنْعَسُ وَلاَ يَنَامُ حَافِظُ إِسْرَائِيلَ. الرَّبُّ حَافِظُكَ. الرَّبُّ ظِلٌّ لَكَ عَنْ يَدِكَ الْيُمْنَى.لاَ تَضْرِبُكَ الشَّمْسُ فِي النَّهَارِ، وَلاَ الْقَمَرُ فِي اللَّيْلِ. الرَّبُّ يَحْفَظُكَ مِنْ كُلِّ شَرّ. يَحْفَظُ نَفْسَكَ. الرَّبُّ يَحْفَظُ خُرُوجَكَ وَدُخُولَكَ مِنَ الآنَ وَإِلَى الدَّهْرِ."


هالمزمور واحد من مزامير "المصاعد" و جغرافيا المسافر عا أورشليم بيشوف سلسلة جبال متل جبل الجلجثة و جبل الزيتون و جبل التجلّي و غيرها إعتبر المرنِّم إنّو من هالجبال بتجي المعونة و مساعدة الربّ إلو بوقت كتار بعدُن موجهين نظرهن عهالأرض بدل ما يتطلّعوا لفوق!

الله يحميكن و يوم مبارك مع يسوع.



المصدر : صفحة Jesus My Lord

تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.