05 Feb
05Feb

أرسل الله روحه القدّوس، البارقليط، روح الحقّ، المعزّي الَّذي يعلِّمنا ويذكِّرنا بكلام الربّ !

وللروح القدس أعمال كما يقول الرسول بولس :

"فَأَنْوَاعُ مَوَاهِبَ مَوْجُودَةٌ، وَلكِنَّ الرُّوحَ وَاحِدٌ. وَأَنْوَاعُ خِدَمٍ مَوْجُودَةٌ، وَلكِنَّ الرَّبَّ وَاحِدٌ. وَأَنْوَاعُ أَعْمَال مَوْجُودَةٌ، وَلكِنَّ اللهَ وَاحِدٌ، الَّذِي يَعْمَلُ الْكُلَّ فِي الْكُلِّ."

(١ كو ١٢: ٤-٦)


فكلّ عمل إلهي هو عمل ثالوثي :
بالآب والإبن في الروح القدس!

لذلك كلّ من يستمرّ في إنكار الروح القدس، يرفض الشركة في الحياة الإلهيّة، وعمل الربّ في قلبه ولا يتوب!

إذ "لَيْسَ أَحَدٌ يَقْدِرُ أَنْ يَقُولَ: «يَسُوعُ رَبٌّ» إِلاَّ بِالرُّوحِ الْقُدُسِ."

(١ كو ١٢: ٣)


بالتالي فإنَّه سيدان لأنَّه لا مغفرة بدون توبة!

عجيب أنت يا ألله في كلِّ أعمالكفي كنيستك الحيَّة في كلِّ زمان ومكان!

في كلِّ أعمالِك الظاهرة في أحبَّائك القدِّيسين حقًّا عجيب أنت يا الله في قدِّيسيك!



/جيزل فرح طربيه/

تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.