البابا فرنسيس يترأس رتبة درب الصليب في ساحة القديس بطرس مرافقا بحنان الأطفال الذين أعدوا تأملات هذه السنة


04 Apr
04Apr
إعلان خاص

في ساحة القديس بطرس الفارغة والمضاءة بشكل مؤثر ترأس البابا فرنسيس مساء الجمعة رتبة درب الصليب والتي أعد التأملات لها هذه السنة الأطفال ورافقوها برسوم معبِّرة.ترأس قداسة البابا فرنسيس مساء أمس الجمعة رتبة درب الصليب في ساحة القديس بطرس، احتفال كان أبطاله الأطفال حيث أعد التأملات هذه السنة والرسوم المرافِقة لمراحل درب الصليب أطفال التعليم المسيحي في رعيّة "Santi Martiri d’Uganda" في روما وشباب الحركة الكشفيّة "Foligno I" من فولينيو بالإضافة إلى ثلاثين طفلا وشابا من مركز الأطفال "Tetto Casal Fattoria" وثمانية أطفال، تتراوح أعمارهم بين 3 و8 سنوات من مركز الأطفال "Mater Divini Amoris".

وهذه هي السنة الثانية على التوالي التي تنظَّم فيها رتبة درب الصليب في ساحة القديس بطرس وذلك بسبب وباء كوفيد 19 بعد أن كان يتم هذا الاحتفال في الملعب الروماني التاريخي الكولوسيوم. إلا أن هذا لم يقلل من قوة المشاعر التي لمسها مَن تابع رتبة درب الصليب أمس في ساحةٍ شهدت حضور أعداد قليلة من الأشخاص وأضيئت مساحتها الكبيرة الفارغة بشكل مؤثر.


مؤثرة كانت أيضا مشاركة الأطفال بقراءة ما كتب الصغار من نصوص رافقتها رسوم تعبِّر عن مراحل رتبة درب الصليب، والتي أشار فيها الصغار أيضا إلى الأوضاع الحالية الصعبة الناتجة عن الوباء الذي يضرب العالم منذ أكثر من سنة. وتحدثت فتاة هي الأصغر من بين الأطفال المشاركين عن مشاعر الحزن والوحدة مشيرة إلى عدم التمكن من لقاء الأجداد لتفادي تعرضهم للإصابة. وفي صلاته عقب كلمات الفتاة الصغيرة تضرع البابا فرنسيس إلى الله طالبا أن ينيرنا في هذه الليلة المظلمة كي لا نضيع في هذه الفترة الصعبة.

وفي ختام رتبة درب الصليب حيا الأب الأقدس الصغار بلغة الحنان والقرب.


المصدر : فاتيكان نيوز

Social media khoddam El rab


تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.